English [en]   العربية [ar]   català [ca]   Česky [cs]   Deutsch [de]   ελληνικά [el]   español [es]   français [fr]   italiano [it]   日本語 [ja]   polski [pl]   português do Brasil [pt-br]   română [ro]   русский [ru]   Shqip [sq]   简体中文 [zh-cn]   繁體中文 [zh-tw]  

بفضل دعمكم، فإن مؤسسة البرمجيات الحرة قد بلغت عامها الثلاثين في سنة 2015! هدفنا في العقود الثلاثة المقبلة يتمثل في بذل المزيد من المجهودات للدفاع عن حقوق مستخدمي الحاسوب. للمضي قدماً في هذا الاتجاه، فإننا نطمح لتحقيق هدف غير مسبوق في مجال التمويلات، وذلك من خلال سعينا لجمع مبلغ 525 ألف دولار لغاية الواحد والثلاثين من شهر يناير الجاري. اقرأ المزيد.

$525K
64% (340K)
سوف أشارك

هذه الترجمة قد لا تعكس التغييرات التي تم إدخالها منذ 2011-07-14 على النسخة الإنجليزية اﻷصلية. من فضلك، راجع تعليمات الترجمة للحصول على المعلومات المتعلقة بتسليم وتنسيق ترجمات هذه المقالة.

توثيق مشروع غنو

يمكن الحصول على توثيق غنو والتوثيقات الحرّة الأخرى عبر الطرق الآتية:

مبادئ توثيق غنو

نحن على قناعة أنه يجب أن يكون القارئ حرّا في نسخ وتحديث وإعادة توزيع توثيق غنو تمامًا مثل برمجيات غنو.

أطلقت كل توثيقاتنا في البداية تحت رخصة حقوق متروكة قصيرة أو تحت رخصة غنو العمومية (جي​بي​إل). في عام 2001، تم إنشاء رخصة غنو للوثائق الحرّة (إف​دي​إل) لتلبية الاحتياجات التي لم تلبها الرخصة المصممة أصلًا للبرمجيات. لمعلومات أكثر حول التوثيق الحرّ، راجع من فضلك مقالة ريتشارد ستولمن بعنوان "برمجيات حرّة وأدلة حرّة".

ساهم

في الختام، نرجوا أن تساعدنا على كتابة المزيد من التواثيق! هذه واحدة من أهم الطرق للمساهمة في حركة البرمجيات الحرّة. لتفاصيل أكثر حول هذه الطريقة أو الطرق الأخرى للمساعدة، اضغط هنا.

الرجاء النظر في مساعدتنا في توسيع توفر كتب صحافة غنو. لمساعدتنا في ذلك أو لأي استفسار آخر، يمكنك الاتصال بصحافة غنو بطرق متعددة.

[شعار مؤسسة FSF]”مهمتنا هي حفظ وحماية وتشجيع حرية استخدام ودراسة ونسخ وتعديل وإعادة توزيع البرمجيات وحماية حقوق مستخدمي البرمجيات الحرة.“

مؤسسة البرمجيات الحرة FSF هي الراعي الرئيسي لنطام تشغيل غنو GNU. ساهم في دعم غنو ومؤسسة البرمجيات الحرة عن طريق شرائك للكتيبات والعتاد, إنضمامك لمؤسسة FSF كعضو شريك أو تقديمك لتبرع، إما عن طريق FSF مباشرة أو من خلال Flattr.

عُد إلى الأعلى